مرحبا بكم في المنتدى ،
ساهموا معنا في تطوير المنتدى
تخيل نفسك أستاذا و محاضرا سجل ،
و انشر على الموقع ...........
و ذلك من أجل العلم و طلبة العلم ،
و مرحبا من جديد ، التسجيل في ثوان لا تترددوا...

كـــن أول المـعـجـبـين

أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع

المواضيع الأخيرة

» أنواع الزحافات :..........
الجمعة أبريل 18, 2014 6:49 am من طرف viva star

» مناهج النقد الأدبي . مترجم.rar
الخميس أبريل 17, 2014 5:01 pm من طرف viva star

» مصطلحات توليدية
السبت فبراير 08, 2014 2:55 pm من طرف رعاش وليد

» ارجو المساعدة
الجمعة يناير 10, 2014 2:10 am من طرف مريم عبد الرحمان

» مساعدة عاجلة جداااااااااا
الثلاثاء يناير 07, 2014 6:53 am من طرف مريم عبد الرحمان

» كتب في علم الدلالة
الثلاثاء ديسمبر 24, 2013 3:35 pm من طرف safih

» عرض حول معجم المقاييس لابن فارس
الثلاثاء ديسمبر 24, 2013 3:15 pm من طرف safih

» المعجم الالكتروني
الثلاثاء ديسمبر 24, 2013 3:06 pm من طرف safih

» تشغيل الجزيرة الرياضية بالشرينغ
الثلاثاء نوفمبر 12, 2013 11:29 am من طرف safih

دخول

لقد نسيت كلمة السر

دروس في النـــــــــــحو


    قصة عجيبه لعالم من العلماء لغة العرب

    شاطر
    avatar
    الأديب
    طالب حسن
    طالب حسن

    عدد المساهمات : 40
    تاريخ التسجيل : 23/11/2009

    اضاءة قصة عجيبه لعالم من العلماء لغة العرب

    مُساهمة من طرف الأديب في السبت ديسمبر 25, 2010 9:55 am




    قصة عجيبه لعالم من العلماء لغة العرب
    كان سيد علماء اللغة وكان يجلس فى مجلس هارون الرشيد مع باقى العلماء... فكان اذا اختلف العلماء التفت إليه هارون أمير المؤمنين قائل

    قول يا أصمعى فيكون قوله الفصل

    وصل الاصمعى من مرتبت اللغة من الشىء العظيم وكان يُدرس الناس لغة العرب .. وفي يوم بينما هو يدرسهم كان يستشهد بالاشعار و الاحاديث والايات فمن ضمن استشهاداته قال :

    (( السارق والسارقة فاقطعوا أيديهما جزاء بما كسب نكالا من الله والله غفورا رحيم ))

    فواحد من الجلوس (أعرابي) قال يا أصمعى كلام من هذا؟

    فقال: كلام الله

    قال الاعرابى حشا لله أن يقول هذا الكلام

    فتعجب الاصمعى و تعجب الناس .. قال يا رجل انظر ما تقول هذا كلام الله

    قال الاعرابى حشا لله ان يقول هذا الكلام .. لا يمكن أن يقول الله هذا الكلام

    قال له يا رجل تحفظ القرآن

    قال :لا

    قال : أقول لك هذه آية في المائدة

    قال :يستحيل لا يمكن ان يكون هذا كلام الله

    كاد الناس ان يضربوه (كيف يكفر بآيات الله )

    قال الاصمعى اصبروا .. هاتوا بالمصحف اقيموا عليه الحجه .. فجاؤا بالمصحف .. ففتحوا وقال أقرؤا

    فقرؤوها …

    ((السارق والسارقة فاقطعوا أيديهما جزاء بما كسب نكالا من الله والله عزيز حكيم) )

    إذا بالاصمعى فعلا أخطا في نهاية الايه ... فأخرها عزيز حكيم ولم يكن أخرها غفور رحيم

    فتعجب الاصمعى وتعجب الناس قالوا يا رجل كيف عرفت وأنت لا تحفظ الايه

    قال للاصمعى تقول:

    اقطعوا أيديهما جزاء بما كسب نكلا ... هذا موقف عزه وحكمه .. ليس بموقف مغفرة و رحمه .. فكيف تقول غفور رحيم

    قال الاصمعى : والله إنا لا نعرف لغة العرب

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت أكتوبر 21, 2017 2:29 am